’سامسونج‘ تقدّم تلفزيونات فائقة الدقّة من الجيل الرابع لتجربة سينمائية في منازلكم

Dec 31, 2015

’سامسونج‘ تقدّم تلفزيونات فائقة الدقّة من الجيل الرابع لتجربة سينمائية في منازلكم

 

لم تعد مشاهدة التلفزيون حالة يكون فيها المشاهد مجرّد متلقٍّ كما عهدناها سابقاً، وإنمّا غدت تجربة تفاعلية تنطوي على الكثير من التفاصيل، مع بلوغها مستوى غير مسبوق من الجودة. وتشير التوقعات أنه بحلول 2019 سيتم بيع أكثر من 330 مليون من التلفزيونات فائقة الدقّة التي تنتمي للجيل الرابع (4K UHD) في مختلف أنحاء العالم، بعد أن كانت هذه المبيعات مقتصرة على مليوني تلفزيون في عام 2013، وهو ما يعكس مدى تشوّق العملاء للحصول على أفضل الخيارات المتاحة للمشاهدة المنزلية.

 

وتقف ’سامسونج‘ في طليعة الجهات التي ترسم ملامح هذا التوجّه، إذ تقدّم خط تلفزيونات ،SUHD التي تتمتّع بصورة فائقة الجودة والنقاء على نحو لم يسبق له مثيل، وتمتاز بتقنية النطاق الديناميكي العالي (HDR) التي تطرحها ’سامسونج‘ بصيغة خاصّة تدعى Peak Illuminator Ultimate؛ حيث تعزّز قوة اللونين الأبيض والأسود لإتاحة مستويات تباين منقطعة النظير وصورٍ أفضل إنارة بمرتين ونصف من التلفزيونات العادية، فضلاً عن التحسّن المدهش في الجودة البصرية.

 

وتتيح تقنية Nano-Crystal المبتكرة من ’سامسونج‘ طيفاً واسعاً من الألوان الدقيقة بما يتفوّق على التلفزيونات العادية بـ64 مرّة من حيث العرض اللوني، وذلك بفضل اللوحة اللونيّة الجديدة كليّاً بسعة 10 بت. ورغم أن العين البشرية يمكنها تلقّي مليون لون لا أكثر، فإن السبب وراء تقديم هذه الكمية اللونية الهائلة يعزى إلى اختلاف قدرة تمييز الألوان من فرد إلى آخر، لذا تساهم هذه المستوى الرفيع من الجودة في ضمان تجربة تفاعلية لا مثيل لها لكافة المشاهدين.

 

وعلاوة على قدراتها اللونية، تتمتّع تلفزيونات SUHD من ’سامسونج‘ أيضاً بأحدث المزايا الذكية التي تسمح للعملاء بوصلها مع مختلف الأجهزة الاخرى بكل سهولة، وتقدّم واجهة مستخدم فطرية التصميم، وتأتي مزوّدة بمعالج ثماني النواة لتوفير تجربة مشاهدة رائدة بنقرة أصبع.

 

كما يمتاز خط SUHD بتقنية Screen Mirroring المتطوّرة التي تسمح بتشارك الصور والألبومات الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو مع مختلف أفراد العائلة عبر إرسالها (أو "عكسها" إن صح التعبير) من الهاتف الذكي أو أي جهاز محمول متوافق مع التلفزيون للاستمتاع بمشاهدة رائعة على الشاشة الكبيرة.

 

ونظراً لأهمية إمكانيات الاتصال في التكنولوجيا المنزلية اليوم، فإن ’سامسونج‘ تمهّد الطريق لإطلاق الجيل التالي من التلفزيونات فائقة الدقّة المتصلة بإنترنت الأشياء؛ حيث تقدّم تصاميم أكثر تفاعلية تمنح انطباعاً سينمائياً بالعمق والتباين مع جودة بصرية عالية تأسر المشاهد. وبالتأكيد لم تغفل الشركة الجانب الجمالي، فعلى سبيل المثال يمتاز تلفزيون SUHD JS9500 من ’سامسونج‘ بهيكل أنيق يبدو وكأنه مشطّب الحواف بأسلوب جذّاب، مما يجعله أشبه ما يكون بعمل فنّي، ولاسيما عندما يتم تثبيته على الحائط.

 

 

 

 

 

 

نبذة عن ’سامسونج للإلكترونيات ذ.م.م‘

 

تُعد ’سامسونج للإلكترونيات‘ من كبرى الشركات العالمية الرائدة في المجالات التكنولوجية التي تلهم العالم وتشكل المستقبل من خلال ما تقدّمه من التطبيقات الجديدة والتقنيات الحديثة؛ حيث تتميز منتجات ’سامسونج‘ بخصائصها المبتكرة والفريدة من نوعها التي أحدثت نقلة هائلة في قطاعات التلفزيون، والهواتف الذكية، والأجهزة التي يمكن ارتداؤها، والحواسب اللوحية، والأجهزة الرقمية، والطابعات، والكاميرات، والأجهزة المنزلية والطبية، وأشباه الموصلات، وحلول الإنارة بالصمّامات الثنائية الباعثة للضوء. كما تتمتّع الشركة بمكانة رائدة في مجال إنترنت الأشياء بفضل مبادرتها Smart Things واسعة النطاق في ميدان الأجهزة الذكية، وحرصها على التعاون مع مختلف الجهات الريادية في القطاع. واليوم يبلغ عدد موظفي ’سامسونج‘ حول العالم نحو 319,000 موظف يعملون في 84 دولة، ويصل حجم مبيعاتها السنوية إلى 196 مليار دولار أمريكي. لمزيد من المعلومات والأخبار أو المقالات أو المواد الإعلامية حول الشركة، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني للشركة: www.samsung.com أو مدوّنتها الرسمية global.samsungtomorrow.com