مستخدمةً تقنية الواقع الافتراضي كوسيلة لتحرير قدرات الإنسان الكامنة

Oct 15, 2015

سامسونج تطلق برنامجها #تحدى_خوفك لمساعدة الناس على قهر مخاوفهم في الامارات العربية المتحدة

مستخدمةً تقنية الواقع الافتراضي كوسيلة لتحرير قدرات الإنسان الكامنة
  • مستخدمةً تقنية الواقع الافتراضي كوسيلة لتحرير قدرات الإنسان الكامنة
  • مستخدمةً تقنية الواقع الافتراضي كوسيلة لتحرير قدرات الإنسان الكامنة

دبي، الإمارات العربية المتحدة 12 أكتوبر2015: أطلقت شركة سامسونج برنامجها #تحدى_خوفك بهدف مساعدة الشباب لتعزيز ثقتهم بأنفسهم عبر تجاوز أي نوع من المخاوف التي قد تعيق تقدمهم في مشوار حياتهم، سواء كانت من المرتفعات، أو من الطيران، أو من المياه، أو من التحدّث أمام العامة، أو حتى مقابلات العمل؛ حيث يعتمد البرنامج على تجارب الواقع الافتراضي التي تغمر الحواس باستخدام معدّات Samsung Gear VR من’سامسونج‘، والتي تأمل بدورها أن يكون برنامجها #تحدى_خوفك عوناً لهذا الجيل في اكتشاف قدراتهم الكامنة وإطلاق العنان لها.

وقال ماركو فوكال، رئيس قسم التسويق لدى شركة "سامسونج الخليج للإلكترونيات:"يعاني الكثيرون من شكل أو أكثر من المخاوف، التي قد تكون صغيرةً لا نلاحظها، أو تكون عقبةً تحول نحو تحقيق أقصى طموحاتنا في الحياة، و يأتي هنا دور سامسونج الحيوي في توظيف تفوقها في عالم التكنولوجيا لمساعدة الجميع، فهذه المبادرة لا تنطلق من مبدأ معالجة الخوف، أنما جاءت لتكشف عن قدرات الفرد الحقيقية بمساعدة تقنية الواقع الافتراضي، وتجعل من المستحيل أمراً من الماضي"

وقد تعاونت ’سامسونج‘ عن قرب مع موقع ’فيسبوك‘ وشركة ’أوكولوس‘ ومستشفى ’سيفرانس‘ التابع لكلّية الطب في جامعة ’يون سي‘ بكوريا الجنوبية من أجل تطوير برنامج تدريب على الواقع الافتراضي مدّته 4 أسابيع، وقد تم تصميمه بحيث يحاكي حالات نواجهها في حياتنا اليومية كي يسمح للمشاركين في برنامج #تحدى_خوفك بتعلّم كيفية التعامل مع مخاوفهم مستفيدين من تقنية الواقع الافتراضي.

حيث أعربت جايجين كيم، الأستاذة في جامعة يونسي جانجنام سيفرانس: نحن نؤمن بأن برنامج #تحدى_خوفك هو مشروع ناجح لتوظيف تطور التكنولوجيا لمساعدة البشرية، وقد تم بنجاح مساعدة الكثيرين ممن يعانون من اضطرابات اجتماعية أو حالات قلق مزمنة في عياداتنا هنا، فباستخدام تكنولوجيا العالم الافتراضي Samsung Gear VR تمكن هؤلاء من تخطي تلك المحن والعودة لمجتمعهم أقوى من ذي قبل.

ومن جانبها قالت كارولين إيفرسون، نائب رئيس حلول التسويق العالمية لدى ’فيسبوك‘: " نحيي مساعي سامسونج في تسخير ثمرة أبحاثها في عالم التكنولوجيا بهدف مساعدة الأنسان، لقد كان من دواعي سرورنا التعاون مع سامسونج، و نتطلع كشريك تواصل في هذا المشروع إلى مساعدة المشاركين في البرنامج على تخطّي أعتى مخاوفهم، عبر مشاركة قصص نجاحهم مستخدمين الهاشتاغ #تحدى_خوفك والهام الجميع ليتجاوزوا أي خوف"

وفي الوقت الحالي يبحث القائمون على البرنامج، الذي انطلق في ألمانيا والنمسا وروسيا والإمارات العربية المتحدة، عن متطوعين مستعدّين للاعتراف بمخاوفهم والعمل على تجاوزها؛ حيث ستساعد ’سامسونج‘ هؤلاء المشاركين على تحدّي أنفسهم ومواجهة مخاوفهم وقهرها.

ويندرج برنامج #تحدى_خوفك في إطار مشروع شامل يدعى Launching People، والذي يتمحور حول تمكين الناس من تحقيق أحلامهم وتسريع اكتشافهم لقدراتهم بالاستفادة من التكنولوجيا الحديثة. ويمكن التعرّف على المشروع بمزيد من التفصيل عبر زيارة الموقع الإلكتروني: www.samsung.com/launchingpeople.

-انتهى-

 

نبذة عن شركة سامسونج للالكترونيات المحدودة

تعتبر شركة سامسونج للالكترونيات المحدودة، رائداً عالمياً ملهماً يساهم في تشكيل المستقبل من خلال أفكار وتقنيات ثورية تعيد صياغة عالم أجهزة التلفزيون، والهواتف الذكية، والأجهزة القابلة للارتداء، والأجهزة اللوحية والكاميرات والأجهزة المنزلية الرقمية والطابعات والأجهزة الطبية وأنظمة الشبكات وأشباه الموصلات. كما أنها شركة عالمية رائدة في مجال إنترنت الأشياء، من خلال مبادرات "الصحة الرقمية" و"المنزل الذكي" وغيرها من المجالات التكنولوجية.ويعمل لدينا  319,000 شخص في 84 دولة مع مبيعات سنوية بقيمة 196 مليار دولار. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقعنا الالكتروني الرسمي: www.samsung.com، أو المدونة الرسمية: global.samsungtomorrow.com