العمل من أجل المناخ

اتخاذ إجراءات الآن لمستقبل مستدام ذي معدلات كربون منخفضة

صورة مرئية رئيسية من صفحة تغير المناخ

تغير المناخ، الناجم جزئيًا على الأقل عن الارتفاع المفاجئ في استخدام الوقود الحفري، والاحتباس الحراري الذي تسبب فيه، هو مشكلة خطيرة تؤثر على العالم بأسره. وقد أقرّت Samsung Electronics بالواقع المتأزم وهي تواصل لهذا السبب مساعيها على جبهات متعددة. وتشمل هذه الجبهات تطوير منتجات ذات قدرة عالية على تحقيق الكفاءة في استهلاك الطاقة، وتركيب المعدات التي يصدر عنها الحد الأدنى من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري (GHG)، واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة.

مؤشر الأداء الرئيسي لعام 2020 أداء التغيير المناخي

انبعاثات غاز الدفيئة المعتمد على الكثافة لمواقع العمل العالمية

يعرض هذا الرسم البياني أهداف كثافة وحدة غاز الدفيئة/وُن كوري في العمليات العالمية التي تملكها وتديرها سامسونج. ولقد بلغت انبعاثات غاز الدفيئة في عام 2017 3.28 طنًا من معادل ثاني أكسيد الكربون/ مليون وُن كوري، وهدفنا لعام 2020 هو 1.55 طنًا من معادل ثاني أكسيد الكربون/مليون وُن كوري.

الانخفاض التراكمي لغاز الدفيئة في مرحلة استخدام المنتج

يوضح هذا الرسم البياني الانخفاضات المتراكمة في غاز الدفيئة في مرحلة استخدام المنتج. بلغ الانخفاض المتراكم في غاز الدفيئة في مرحلة استخدام المنتج من 2008 إلى 2017 هو 217 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون. ويبلغ هدف الانخفاض المتراكم لعام 2020، بدءًا من عام 2008، 250 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون.

إننا نركز على الاستجابة لأزمة تغير المناخ

بفضل تقنيات منتجاتها المتقدمة، تتطور سامسونج إليكترونيكس ونحن نسعى إلى توفير أسلوب حياة أكثر ملاءمةً وأكثر مسئولية تجاه البيئة. ولتحقيق هذا الهدف، تدير سامسونج اجتماعات جماعية للاستشارات البيئية على مستوى الشركة مرتين سنويًا. ومن خلال هذه الاجتماعات، تشارك شركة سامسونج المعلومات حول المتطلبات البيئية وتطوير تقنيات مبتكرة بين خبراء البيئة في أقسام الأعمال، وتجري أبحاثًا على تقنيات توفير الطاقة لتطوير منتجات ذات كفاءة عالية في استهلاك الطاقة. وفي عام 2017، طرحت شركة سامسونج منتجات بتقنيات ذات كفاءة عالية في استخدام الطاقة مثل Quick Drive للغسالات والمراوح عالية الكفاءة في الوحدات الخارجية لأجهزة تكييف الهواء، مما أدى إلى تحسين كفاءة استخدام الطاقة بمعدل 36% مقارنةً بعام 2008. فأدت هذه التحسينات في كفاءة استخدام الطاقة إلى تقليل استهلاك طاقة المستهلك ومن ثم ﺗﻜﺎﻟﻴﻒ اﻻﺳﺘﻬﻼك، فضلًا ﻋﻦ تقليل اﻧﺒﻌﺎﺛﺎت ﻏﺎزات اﻟﺪﻓﻴﺌﺔ.

استراتيجيات وخطط عمل للتعامل مع تغير المناخ
أيقونات الاستراتيجيات وخطط العمل للتعامل مع تغير المناخ
  • تقليل انبعاثات غاز الدفيئة في مواقع العمل

    "تشغيل معدات تقليل الغاز المفلور في عملية تصنيع أشباه الموصلات
    ∙ إدارة مشروعات تقليل استهلاك الطاقة، وتحسين كفاءة استخدام الطاقة"

  • توسيع نطاق إدارة الطاقة في مواقع العمل

    "تطبيق أنظمة إدارة الطاقة في جميع مواقع العمل والحفاظ على الشهادات (منذ عام 2013)
    ∙ إدارة تكاليف ومؤشرات الطاقة في كل موقع من مواقع العمل"

  • تقليل غاز الدفيئة في مرحلة استخدام المنتج

    تطوير منتجات عالية الكفاءة في استخدام الطاقة وإطلاقها

  • إدارة انبعاثات غاز الدفيئة الأخرى

    إدارة انبعاثات غاز الدفيئة في لوجيستيات المنتجات ورحلات العمل، إلخ (منذ عام 2009)

  • إدارة الموردين

    مراقبة انبعاثات غاز الدفيئة الناتجة عن الموردين (منذ عام 2012)

أيقونات الاستراتيجيات وخطط العمل للتعامل مع تغير المناخ
  • تقليل انبعاثات غاز الدفيئة في مواقع العمل

    "تشغيل معدات تقليل الغاز المفلور في عملية تصنيع أشباه الموصلات
    ∙ إدارة مشروعات تقليل استهلاك الطاقة، وتحسين كفاءة استخدام الطاقة"

  • توسيع نطاق إدارة الطاقة في مواقع العمل

    "تطبيق أنظمة إدارة الطاقة في جميع مواقع العمل والحفاظ على الشهادات (منذ عام 2013)
    ∙ إدارة تكاليف ومؤشرات الطاقة في كل موقع من مواقع العمل"

  • تقليل غاز الدفيئة في مرحلة استخدام المنتج

    تطوير منتجات عالية الكفاءة في استخدام الطاقة وإطلاقها

أيقونات الاستراتيجيات وخطط العمل للتعامل مع تغير المناخ
  • إدارة انبعاثات غاز الدفيئة الأخرى

    إدارة انبعاثات غاز الدفيئة في لوجيستيات المنتجات ورحلات العمل، إلخ (منذ عام 2009)

  • إدارة الموردين

    مراقبة انبعاثات غاز الدفيئة الناتجة عن الموردين (منذ عام 2012)

إننا نوسّع إدارتنا للانبعاثات في جميع المستويات

لا شك أن حل المشاكل يتطلب معلومات دقيقة. ولقياس انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وإدارتها، قسمناها إلى ثلاثة نطاقات يتم تعريفها من خلال بروتوكول GHG بناءً على قربها من العمل والتشغيل. تحديد موقع النقطة الدقيقة للانبعاثات في كل مستوى هو الأساس الذي تنبني عليه إدارة غازات الاحتباس الحراري بالطريقة المثلى. يشير Scope 1 إلى غازات الاحتباس الحراري المنبعثة عند تصنيع المنتجات في مواقع العمل التابعة لشركة Samsung Electronics، بينما ترتبط الانبعاثات غير المباشرة لـ Scope 2 بمشتريات الطاقة في مواقع العمل بهدف توليد الطاقة والبخار. يغطي Scope 3 الانبعاثات من خارج موقع العمل، مثل الانبعاثات من العمليات اللوجيستية ورحلات العمل وسلاسل التوريد واستخدام منتجاتنا. إننا نستخدم هذا التحليل للتعامل مع كل الانبعاثات المباشرة أو غير المباشرة من مواقع العمل، ومن استخدام منتجاتنا، ومن مورّدينا بطريقة منهجية.

يتعلق مخطط المعلومات الرسومي هذا بانبعاثات غازات الاحتباس الحراري في النطاقات المعنية. يشير Scope 1 إلى انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المباشرة، بينما يشير Scope 2 إلى الانبعاثات غير المباشرة من الكهرباء والبخار، وغير ذلك، في حين يشير Scope 3 إلى جميع الانبعاثات الأخرى من العمليات اللوجيستية ومن أنشطة المورّدين ومن استخدام منتجاتنا، وغير ذلك.
Scope 1 (انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المباشرة) وScope 2 (الانبعاثات غير المباشرة من الكهرباء، والبخار، وغير ذلك.)

· التحليل الشهري لانبعاثات مواقع العمل العالمية بناءً على نظام إدارة غازات الاحتباس الحراري
· تم تركيب معدات تفكيك غازات الاحتباس الحراري في معالجة أشباه الموصلات، مع معدل تفكيك يبلغ %90وأكثر
· تم تركيب معدات عالية الكفاءة وتحويل الضوء الداخلي إلى LED في مواقع العمل العالمية

صورة بانورامية لموقع عمل تابع لشركة Samsung Electronics
Scope 3 (جميع الانبعاثات غير المباشرة الأخرى الناتجة عن اللوجيستيات والموردين واستخدام المنتجات، إلخ)

∙ تنفيذ مشروعات تقليل غاز الدفيئة من أجل تحسين كفاءة استخدام الطاقة في اللوجيستيات.
∙ اكتشاف مشروعات الحد من غاز الدفيئة من خلال الدعم الموقعي للبائعين الرئيسيين.
∙ زيادة استخدام مؤتمرات الفيديو وتقليل عدد رحلات العمل الدولية

صورة لشاحنة لوجيستية (شاحنة سلامة من سامسونج إليكترونيكس)
تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراريفي مرحلة استخدام المنتج
يوضح هذا الرسم البياني الكمية التراكمية لتخفيض غاز الدفيئة منذ عام 2009 في خطوطنا الرئيسية الثمانية، وهي الهاتف المتحرك، والكمبيوتر اللابتوب، والتلفزيون، والشاشة، والثلاجة، والغسالة، ومكيف الهواء، والطابعة. ففي عام 2012، بلغت 58 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون، وفي 2013 بلغت 89 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون، وفي 2014 بلغت 123 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون. كما بلغت هذه الكمية التقديرية في 2015 و2016 ما يُقدر بنحو 156 مليون طن و188 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون على التوالي.

* الوحدة: مليون طن من ثاني أكسيد الكربون (CO2‎)
* نطاق تجميع البيانات: ثماني فئات رئيسية للمنتجات (الهواتف المحمولة، وأجهزة الكمبيوتر المحمولة، وأجهزة التلفزيون، والشاشات، والثلاجات، والغسالات، ومكيفات الهواء، والطابعات)
* المتراكمة منذ 2009

إننا نستخدم تقنيات متقدمة لتحسين كفاءة استخدام الطاقة

بفضل تقنيات منتجاتها المتقدمة، تتطور سامسونج إليكترونيكس ونحن نسعى إلى توفير أسلوب حياة أكثر ملاءمةً وأكثر مسئولية تجاه البيئة. ولتحقيق هذا الهدف، تدير سامسونج اجتماعات جماعية للاستشارات البيئية على مستوى الشركة مرتين سنويًا. ومن خلال هذه الاجتماعات، تشارك شركة سامسونج المعلومات حول المتطلبات البيئية وتطوير تقنيات مبتكرة بين خبراء البيئة في أقسام الأعمال، وتجري أبحاثًا على تقنيات توفير الطاقة لتطوير منتجات ذات كفاءة عالية في استهلاك الطاقة. وفي عام 2017، طرحت شركة سامسونج منتجات بتقنيات ذات كفاءة عالية في استخدام الطاقة مثل Quick Drive للغسالات والمراوح عالية الكفاءة في الوحدات الخارجية لأجهزة تكييف الهواء، مما أدى إلى تحسين كفاءة استخدام الطاقة بمعدل 36% مقارنةً بعام 2008. فأدت هذه التحسينات في كفاءة استخدام الطاقة إلى تقليل استهلاك طاقة المستهلك ومن ثم ﺗﻜﺎﻟﻴﻒ اﻻﺳﺘﻬﻼك، فضلًا ﻋﻦ تقليل اﻧﺒﻌﺎﺛﺎت ﻏﺎزات اﻟﺪﻓﻴﺌﺔ.

يوضح هذا الرسم البياني أداء كفاءة الطاقة في مرحلة استخدام المنتج. ففي عام 2017، تم تخفيض متوسط استهلاك طاقة المنتجات بنسبة 36%، كما تم تقليل انبعاثات غاز الدفيئة التراكمية بمعدل 217 مليون طنًا، مقارنةً بعام 2008.
يحتوي مخطط المعلومات الرسومي هذا على انخفاض في استهلاك الطاقة في مواقع العمل في الخارج. وفي عام 2016، نجحنا في توفير 34.9 مليار ون كوري من مصروفات الكهرباء و23.64 مليار ون كوري من الخدمات. وفي عام 2017، نهدف إلى تحقيق توفير بمقدار 39.7 مليار ون كوري من مصروفات الكهرباء و2.1 مليار ون كوري من نفقات الوقود و2.1 مليار ون كوري من نفقات المياه. وكانت النسب هي 35% في الكهرباء، و13% في التبريد وتكييف الهواء، و12% في التشغيل والإدارة، و11% في الهواء المضغوط و7% في الغاز، و4% في مولد النيتروجين، و2% في البخار، و11% في مجالات متنوعة.

إنَّ الزيادة في حجم الإنتاج تتطلب زيادة في عدد مواقع التصنيع وزيادة مقابلة في استهلاك الطاقة. ومن أجل تقليل الطاقة المستخدمة بينما ننمي سعتنا التصنيعية، صاغت سامسونج معايير الحفاظ على الطاقة الـ 24 من أجل الوصول بالإنتاج إلى قدر كبير من الكفاءة. وفي حالة المواقع الجديدة، طورنا تقنيات للحفاظ على الطاقة مع وضع سمات المرافق في الاعتبار، كما أننا حققنا أقصى استفادة ممكنة من التصميم لتحسين كفاءة الطاقة. وكنتيجةٍ لذلك، استطعنا توفير 58.6 مليار وُن كوري في تكاليف الطاقة ومرافق المواقع العابرة للبحار في عام 2017، بما لم يؤثر على زيادة الإنتاج.

يحتوي مخطط المعلومات الرسومي هذا على انخفاض في استهلاك الطاقة في مواقع العمل في الخارج. وفي عام 2016، نجحنا في توفير 34.9 مليار ون كوري من مصروفات الكهرباء و23.64 مليار ون كوري من الخدمات. وفي عام 2017، نهدف إلى تحقيق توفير بمقدار 39.7 مليار ون كوري من مصروفات الكهرباء و2.1 مليار ون كوري من نفقات الوقود و2.1 مليار ون كوري من نفقات المياه. وكانت النسب هي 35% في الكهرباء، و13% في التبريد وتكييف الهواء، و12% في التشغيل والإدارة، و11% في الهواء المضغوط و7% في الغاز، و4% في مولد النيتروجين، و2% في البخار، و11% في مجالات متنوعة.

إننا نوسِّع في سامسونج نطاق استخدام الطاقة المتجددة بصفة مستمرة.

وسوف تواصل المواقع العالمية لسامسونج توسيع نطاق استخدام الطاقة المتجددة من أجل تقليل انبعاثات غاز الدفيئة التشغيلية والحفاظ على البيئة. وللمساعدة في تحقيق هذا الهدف، نعمل دومًا على تركيب الألواح الشمسية في المساحات الشاغرة، مثل أسطح أماكن وقوف السيارات وأسطح المباني عبر المواقع في كوريا. وفي المناطق التي تتسم بوفرة وكفاية مصنعي الطاقة المتجددة، مثل الولايات المتحدة وأوروبا والصين، يتمثل هدفنا في الحصول على نسبة 100% من الطاقة المتجددة لتشغيل مصانعنا ومبانينا المكتبية ومرافقنا التشغيلية.

ومن خلال هذه المجهودات، سوف نصل إلى معدل الطاقة المعادل بمتوسط 3.1 جيجا وات من سعة محطات الطاقة الشمسية في عام 2020.

استخدام الطاقة المتجددة في مواقع العمل العالمية

ومن خلال هذه المجهودات، سوف نصل إلى معدل الطاقة المعادل بمتوسط 3.1 جيجا وات من سعة محطات الطاقة الشمسية في عام 2020.

استخدام الطاقة الجديدة والمتجددة

إننا نجري الأبحاث ونطلق المشروعات للتكيف مع التغير المناخي

وفي سبيل سعينا المحموم كشركة للتجاوب مع التغييرات الطارئة على المناخ والتغلب عليها، نجري دراسة مشتركة منذ عام 2015 وعنوانها أنشطة CSR للتكيّف مع التغير المناخي. وقد دشّن باحثونا بالتعاون مع مدرسة الدراسات البيئية لخريجي الجامعات في جامعة سيئول الوطنية مهام ضمن ثلاثة موضوعات: توصيل مياه الشرب، والإسكان ذي الكفاءة العالية في استهلاك الطاقة، والتوعية بالتغير المناخي.

وفي إطار مشروع مياه الشرب، عمدنا إلى تركيب مرافق مياه شرب شبه دائمة في 10 مواقع في فيتنام وكافحنا لتأمين إمداد ثابت من المياه الصالحة للشرب. ونتيجةً لذلك، لم يعُد السكان المحليون يشعرون بالقلق بشأن توصيل المياه، وهي المادة ذات الأهمية الحيوية لحياتهم حتى في أثناء أشد حالات الجفاف. في هذه الأثناء، كانت مشروعاتنا المعنية بتجديد المساكن للمعدمين قد ترقّت إلى ما نسميه اليوم مشروع إنشاء المساكن ذات الكفاءة المحسّنة في استهلاك الطاقة. يتيح هذا المشروع للأسر بيئةً مفعمةً بالحيوية توفر استهلاكهم للطاقة، وتقيهم شرور مواسم الصيف شديدة الحرارة ومواسم الشتاء الباردة في مقابل تكلفة زهيدة. وقد نجح المشروع التجريبي في عام 2016، والذي يشمل 10 أسر، في خفض متوسط استهلاك الطاقة السنوي بواقع النصف، وبذلك أدى إلى خفض تكاليف الطاقة عن كواهل المعدمين. وبعيدًا عن المكاسب الاقتصادية، أسهم ذلك المشروع في خفض معدلات انبعاث غازات الاحتباس الحراري بمقدار 8.6 أطنان من مكافئ ثاني أكسيد الكربون في العام.

وأخيرًا، نطور في Samsung Smart Schools محتوى تعليميًا متطورًا ومتخصصًا بشأن التغير المناخي لكلٍّ من المدرسين والطلاب. في عام 2017، وباستخدام هذه المواد الدراسية، أطلقنا البرامج التعليمية التجريبية بشأن التغير المناخي لطلاب المدارس الابتدائية، وبذلك سعينا إلى مساعدة أجيال المستقبل في إدراك خطورة التغير المناخي وأهمية المساعي الرامية إلى حل هذه المشكلة.

صورة لنبع مياه شرب في دار حضانة في تاي نجوين بفيتنام
منتجاتنا صديقة البيئة تساعد في خلق كوكب سليم
صورة خلفية صفحة المنتجات الصديقة للبيئة