الحفاظ على البيئة

اتخاذ إجراءات الآن لمستقبل مستدام ذي معدلات كربون منخفضة

A key visual image of Climate Change page

تغير المناخ، الناجم جزئيًا على الأقل عن الارتفاع المفاجئ في استخدام الوقود الحفري، والاحتباس الحراري الذي تسبب فيه، هو مشكلة خطيرة تؤثر على العالم بأسره. وقد أقرّت Samsung Electronics بالواقع المتأزم وهي تواصل لهذا السبب مساعيها على جبهات متعددة. وتشمل هذه الجبهات تطوير منتجات ذات قدرة عالية على تحقيق الكفاءة في استهلاك الطاقة، وتركيب المعدات التي يصدر عنها الحد الأدنى من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري (GHG)، واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة.

مؤشر الأداء الرئيسي لعام 2020 أداء التغيير المناخي

يوضح هذا الرسم البياني الانخفاضات المتراكمة في غاز الدفيئة في مرحلة استخدام المنتج. بلغ الانخفاض المتراكم في غاز الدفيئة في مرحلة استخدام المنتج 243 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون بدءًا من 2009 إلى 2018. ويبلغ هدف الانخفاض المتراكم لعام 2020، بدءًا من عام 2008، 250 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون.

الانخفاض التراكمي لغاز الدفيئة
في مرحلة استخدام المنتج

يعرض هذا الرسم البياني أهداف كثافة وحدة غاز الدفيئة/وُن كوري في العمليات العالمية التي تملكها شركة سامسونج وتعمل على تشغيلها. ولقد بلغت انبعاثات غاز الدفيئة الأساسية في عام 2018 3.59 أطنان من معادل ثاني أكسيد الكربون/ مليون وُن كوري، وهدفنا أن تبلغ 1.55 طن من معادل ثاني أكسيد الكربون/مليون وُن كوري في عام 2020.

انبعاثات غاز الدفيئة المعتمد على الكثافة
لمواقع العمل العالمية

إستراتيجيات وخطط عمل للتعامل مع تغير المناخ
أيقونات الإستراتيجيات وخطط العمل للتعامل مع تغير المناخ
خفض انبعاثات غاز الدفيئة في مواقع العمل - تشغيل معدات تقليل الغاز المفلور في عملية تصنيع أشباه الموصلات - إدارة مشروعات الحد من استهلاك الطاقة، وتحسين الاستخدام الفعال للطاقة توسيع نطاق إدارة الطاقة في مواقع العمل - تطبيق أنظمة إدارة الطاقة في جميع مواقع العمل والحفاظ على الشهادات (منذ عام 2013) - إدارة تكاليف ومؤشرات الطاقة في كل موقع من مواقع العمل تقليل غاز الدفيئة في مرحلة استخدام المنتج - إعداد منتجات عالية الكفاءة في استخدام الطاقة وإطلاقها إدارة انبعاثات غاز الدفيئة الأخرى - إدارة انبعاثات غاز الدفيئة في لوجيستيات المنتجات ورحلات العمل، وما إلى ذلك (منذ عام 2009) إدارة الموردين - مراقبة انبعاثات غاز الدفيئة الناتجة عن الموردين (منذ عام 2012)

إننا نوسّع إدارتنا للانبعاثات في جميع المستويات

لا شك أن حل المشاكل يتطلب معلومات دقيقة. ولقياس انبعاثات غازات الاحتباس الحراري وإدارتها، قسمناها إلى ثلاثة نطاقات يتم تعريفها من خلال بروتوكول GHG بناءً على قربها من العمل والتشغيل. تحديد موقع النقطة الدقيقة للانبعاثات في كل مستوى هو الأساس الذي تنبني عليه إدارة غازات الاحتباس الحراري بالطريقة المثلى. يشير Scope 1 إلى غازات الاحتباس الحراري المنبعثة عند تصنيع المنتجات في مواقع العمل التابعة لشركة Samsung Electronics، بينما ترتبط الانبعاثات غير المباشرة لـ Scope 2 بمشتريات الطاقة في مواقع العمل بهدف توليد الطاقة والبخار. يغطي Scope 3 الانبعاثات من خارج موقع العمل، مثل الانبعاثات من العمليات اللوجيستية ورحلات العمل وسلاسل التوريد واستخدام منتجاتنا. إننا نستخدم هذا التحليل للتعامل مع كل الانبعاثات المباشرة أو غير المباشرة من مواقع العمل، ومن استخدام منتجاتنا، ومن مورّدينا بطريقة منهجية.

يتعلق مخطط المعلومات الرسومي هذا بانبعاثات غازات الاحتباس الحراري في النطاقات المعنية. يشير Scope 1 إلى انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المباشرة، بينما يشير Scope 2 إلى الانبعاثات غير المباشرة من الكهرباء والبخار، وغير ذلك، في حين يشير Scope 3 إلى جميع الانبعاثات الأخرى من العمليات اللوجيستية ومن أنشطة المورّدين ومن استخدام منتجاتنا، وغير ذلك.
Scope 1 (انبعاثات غازات الاحتباس الحراري المباشرة) وScope 2 (الانبعاثات غير المباشرة من الكهرباء، والبخار، وغير ذلك.)

· التحليل الشهري لانبعاثات مواقع العمل العالمية بناءً على نظام إدارة غازات الاحتباس الحراري
· تم تركيب معدات تفكيك غازات الاحتباس الحراري في معالجة أشباه الموصلات، مع معدل تفكيك يبلغ 90% وأكثر
· تم تركيب معدات عالية الكفاءة وتحويل الضوء الداخلي إلى LED في مواقع العمل العالمية

صورة بانورامية لموقع عمل تابع لشركة Samsung Electronics.
النطاق 3 (جميع الانبعاثات غير المباشرة الأخرى الناتجة عن اللوجيستيات والموردين واستخدام المنتجات، إلخ)

∙ تنفيذ مشروعات تقليل غاز الدفيئة من أجل تحسين كفاءة استخدام الطاقة في اللوجيستيات.
∙ اكتشاف مشروعات الحد من غاز الدفيئة من خلال الدعم الموقعي للبائعين الرئيسيين.
∙ زيادة استخدام مؤتمرات الفيديو وتقليل عدد رحلات العمل الدولية.

صورة لشاحنة لوجيستية (شاحنة سلامة من سامسونج إليكترونيكس)
GHG Emissions Reduction in the Product Use Phase
يوضح هذا الرسم البياني الكمية التراكمية لتخفيض غاز الدفيئة منذ عام 2009 في خطوطنا الرئيسية السبعة، وهي الهاتف المحمول والكمبيوتر المحمول والتلفزيون والشاشة والثلاجة والغسالة وجهاز تكييف الهواء. ففي عام 2014، بلغت 128 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون، وفي 2015 بلغت 156 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون، وفي 2016 بلغت 188 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون. كما بلغت هذه الكمية التقديرية في 2017 و2018 ما يُقدر بنحو 217 مليون طن و243 مليون طن من ثاني أكسيد الكربون على التوالي.

* الوحدة: مليون طن من ثاني أكسيد الكربون (CO2‎)
* نطاق جمع البيانات: الفئات الرئيسية للمنتجات (الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر الدفترية وأجهزة التلفزيون والشاشات والثلاجات والغسالات، وأجهزة تكييف الهواء)
* متراكمة منذ 2009

إننا نركز على الاستجابة لأزمة تغير المناخ

بفضل تقنيات منتجاتها المتقدمة، تتطور سامسونج إليكترونيكس لأننا نسعى إلى توفير أسلوب حياة أكثر ملاءمةً وأكثر مسؤولية تجاه البيئة. ولتحقيق هذا الهدف، تدير سامسونج اجتماعات جماعية للاستشارات البيئية على مستوى الشركة مرتين سنويًا. ومن خلال هذه الاجتماعات، تعمل شركة سامسونج على مشاركة المعلومات المتعلقة بمتطلبات البيئية وتطوير تقنيات مبتكرة بين خبراء البيئة في أقسام الأعمال، وتجري أبحاثًا على تقنيات توفير الطاقة لتصنيع منتجات ذات كفاءة عالية في استهلاك الطاقة. وفي عام 2018، طرحت شركة سامسونج منتجات بتقنيات ذات كفاءة عالية في استخدام الطاقة مثل محركات عالية الكفاءة للغسالات وضاغط الثلاجة، ما أدى إلى تحسين كفاءة استخدام الطاقة بمعدل 39% مقارنةً بعام 2008. فأدت هذه التحسينات في كفاءة استخدام الطاقة إلى تقليل استهلاك طاقة المستهلك ومن ثم ﺗﻜﺎﻟﻴﻒ اﻻﺳﺘﻬﻼك، فضلًا ﻋﻦ تقليل اﻧﺒﻌﺎﺛﺎت ﻏﺎزات اﻟﺪﻓﻴﺌﺔ.

يوضح هذا الرسم البياني أداء كفاءة الطاقة في مرحلة استخدام المنتج. ففي عام 2018، انخفض متوسط استهلاك طاقة المنتجات بنسبة 39%، كما قلَّت انبعاثات غاز الدفيئة التراكمية بمعدل 243 مليون طن، مقارنةً بعام 2008.
يعرض هذا الرسم البياني أداء استخدام الطاقة وأهداف المواقع العالمية التابعة لشركة سامسونج. وفرت سامسونج 34.3 مليار وُن كوري في تكاليف الطاقة ومرافق المواقع العابرة للبحار في عام 2018. ويتألف هذا التوفير من 53% في الكهرباء و9% في التدفئة والتهوية والتكييف والتبريد و11% في الهواء المضغوط و0.1% في مولدات النيتروجين و6% في الماء و3% في البخار و3% في الغاز و13% في فئات متنوعة أخرى.

إنَّ الزيادة في حجم الإنتاج تتطلب زيادة في عدد مواقع التصنيع وزيادة مقابلة في استهلاك الطاقة. ومن أجل تقليل الطاقة المستخدمة بينما ننمي سعتنا التصنيعية، صاغت سامسونج 24 معيارًا للحفاظ على الطاقة للوصول بالإنتاج إلى قدر كبير من الكفاءة. وفي حالة المواقع الجديدة، طورنا تقنيات توفير الطاقة مع وضع سمات المرافق في الاعتبار، كما أننا حققنا أقصى استفادة ممكنة من التصميم لتحسين كفاءة الطاقة. وكنتيجةٍ لذلك، استطعنا توفير 34.3 مليار وُن كوري في تكاليف الطاقة ومرافق المواقع العابرة للبحار في عام 2018، بما لم يؤثر على زيادة الإنتاج.

يعرض هذا الرسم البياني أداء استخدام الطاقة وأهداف المواقع العالمية التابعة لشركة سامسونج. وفرت سامسونج 34.3 مليار وُن كوري في تكاليف الطاقة ومرافق المواقع العابرة للبحار في عام 2018. ويتألف هذا التوفير من 53% في الكهرباء و9% في التدفئة والتهوية والتكييف والتبريد و11% في الهواء المضغوط و0.1% في مولدات النيتروجين و6% في الماء و3% في البخار و3% في الغاز و13% في فئات متنوعة أخرى.
يوضح هذا الرسم البياني أن شركة سامسونج إليكترونيكس توسِّع نطاق استخدامها للطاقة المتجددة بصفة مستمرة

في سامسونج إليكترونيكس، نعمل على توسيع نطاق استخدام الطاقة المتجددة بصفة مستمرة.

باعتبارها شركة عالمية رائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات، فقد كانت شركة سامسونج إليكترونيكس توسِّع نطاق استخدام الطاقة المتجددة استجابةً لتغير المناخ والأهداف الرئيسية التي تم الإعلان عنها رسميًا في يونيو 2018.
 
- سنتحول إلى استخدام الطاقة المتجددة بنسبة 100% في جميع مواقع العمل التابعة لنا في الولايات المتحدة وأوروبا والصين بحلول عام 2020.
حددت شركة سامسونج إليكترونيكس هدفًا قصير المدى يتمثل في توسيع نطاق استخدام الطاقة المتجددة بدءًا من الولايات المتحدة والصين وأوروبا، حيث توجد بنية تحتية كافية لاستخدام الطاقة المتجددة، وتعمل جاهدةً على تحقيق هذا الهدف.
أولاً، قمنا بالتحول إلى الطاقة المتجددة بنسبة 100% بالنسبة إلى جميع الكهرباء المستهلكة في المقر الإقليمي وموقع عمل أشباه الموصلات في الولايات المتحدة في عام 2019، مع تحقيق استباقي بنسبة 100% في مجال التحول إلى الطاقة المتجددة في موقع العمل السلوفاكي في أوروبا. وبالتطلع إلى المستقبل، نخطط للتحول إلى الطاقة المتجددة المناسبة إقليميًا بشكلٍ تدريجي في مواقع العمل الأخرى في الولايات المتحدة وأوروبا. علاوةً على ذلك، قمنا بإنشاء منشأة لتوليد الطاقة الكهروضوئية بقوة 5.5 ميجا وات على أسطح المباني في مواقع العمل التلفزيونية وأشباه الموصلات التابعة لنا في الصين. وكما هو الحال في كوريا، يتم استخدام كل الطاقة المولدة لتشغيل منشآت الإنتاج والمنشآت الإضافية.
 
- سنقوم بإنشاء منشآت لتوليد الطاقة الكهروضوئية والحرارية الأرضية في مواقف السيارات وعلى أسطح جميع مواقع العمل المحلية مثل سوون وهواسونغ وبييونجتايك بحلول عام 2020.
لتتماشى مع هدف الحكومة الكورية المتمثل في توسيع نطاق استخدام الطاقة المتجددة إلى 20% بحلول عام 2030 ومن 30 إلى 35% بحلول عام 2040، قام موقع عمل سوون التابع لشركة سامسونج إليكترونيكس بإنشاء منشآت توليد الطاقة الكهروضوئية بسعة إجمالية قدرها 1.9 ميجا وات في برج موقف السيارات وعلى أسطح خمسة منشآت بحث كمشروع رائد محلي. ويتم استخدام الطاقة التي تولدها منشآت الطاقة الكهروضوئية بشكلٍ مباشر في منشآت البحث ومواقف السيارات ذات الصلة. ومن خلال مراقبة نتائج إنشاء منشآت تجريبية للطاقة الكهروضوئية، نخطط باستمرار لتقديم منشآت توليد الطاقة الكهروضوئية والطاقة الحرارية الأرضية كذلك في المراكز اللوجستية ومواقع الأعمال الكبيرة الأخرى في هواسونغ وبييونجتايك بحلول عام 2020

- من خلال الانضمام إلى سلسلة توريد مشروع الكشف عن الكربون في عام 2019، نخطط لتوصية أهم 100 شريك تجاري لنا باستهداف استخدام الطاقة المتجددة.
لدعم الاستخدام واسع النطاق للطاقة المتجددة من قِبل شركائنا التجاريين، تخطط شركة سامسونج إليكترونيكس للانضمام إلى سلسلة توريد مشروع الكشف عن الكربون لتوجيه أهم 100 شريك تجاري لدينا استنادًا إلى كمية الشراء إلى استهداف استخدام الطاقة المتجددة وتوسيع نطاق استخدامها إلى جانب الاضطلاع بدور في تهيئة بيئة صحية.

استخدام الطاقة المتجددة في مواقع العمل العالمية
يحتوي هذا الرسم البياني على استخدام الطاقة المتجددة في مواقع العمل العالمية. ففي عام 2015، 92.06 جيجا وات في الساعة من استخدامات الطاقة المتجددة، وفي عام 2016، 181.77 جيجا وات في الساعة، وفي عام 2017، 228.5 جيجا وات في الساعة، وفي عام 2018، 1356.5 جيجا وات في الساعة.

إننا نعمل على تنفيذ مشروعات للاستجابة لتغير المناخ العالمي.

تقوم شركة سامسونج إليكترونيكس بتنفيذ مشروعات لا تستهدف تقليل انبعاثات الكربون العالمية فحسب، بل تسهم أيضًا في تهيئة بيئة أفضل.
يستخدم نحو 80% من السكان في مومباسا، بكينيا، الفحم كمصدر للوقود بسبب عدم كفاية إمدادات الطاقة. ويتم إنتاج مواد ضارة عند حرق الفحم، وقد تسببت هذه المواد في زيادة معدل الوفيات المبكرة بين سكان كينيا. علاوةً على ذلك، يؤدي الاستخدام الزائد للفحم إلى تفاقم تلوث الهواء وتسريع عملية إزالة الغابات.
لحل هذه المشكلة، تطوعت شركة سامسونج إليكترونيكس لتقديم المساعدة. وكجزء من تدابيرها التي تستهدف مكافحة تغير المناخ، وقعت شركة سامسونج إليكترونيكس اتفاقية مع شركة جرين ديفلوبمنت ووجدت طرقًا لمساعدة سكان مومباسا على العيش في بيئة صحية. واعتبارًا بأنه يمكن الحصول على الإيثانول الحيوي بتكلفة منخفضة نظرًا لوجود عدد أكبر نسبيًا من معامل تكرير السكر في كينيا، استثمرت شركة سامسونج إليكترونيكس مليون يورو لتوزيع مواقد الطهي التي تعمل بالإيثانول الحيوي على سكان مومباسا. ولأن الإيثانول الحيوي يتمتع بكفاءة حرارية بمقدار ستة أضعاف كفاءة الفحم، فقد أدى ذلك إلى تأثير مزدوج يتمثل في تقليل انبعاث المواد الضارة مع ضمان استخدامه الآمن في المنازل. ومن خلال توزيع مواقد الطهي، تمكنت شركة سامسونج إليكترونيكس من المساهمة في أسلوب حياة أكثر صحة وأمانًا لسكان مومباسا بالإضافة إلى تقليل انبعاثات غاز الدفيئة.
بالعمل مع شركة جرين ديفلوبمنت، ستواصل شركة سامسونج إليكترونيكس جهودها التي تستهدف تنشيط الاقتصاد الإقليمي وتحسين البيئة من خلال توفير التعليم بشأن شراء مواقد الطهي والإيثانول الحيوي وإنتاجهما وبيعهما للسكان.

صورة لشركة سامسونج إليكترونيكس أثناء تنفيذ مشروعات للاستجابة لتغير المناخ العالمي.
منتجاتنا غير المضرة بالبيئة تساعد على خلق كوكب صحي سليم
صورة خلفية لصفحة المنتجات الصديقة للبيئة