5 اتجاهات جديدة في تمارين اللياقة لا يمكنك تفويتها في هذا الصيف

Samsung 14.06.2016

العيش الذكي التمارين حرق السعرات الحرارية التحدي حافز نمط حياة صحي إنقاص الوزن عادات غذائية تتبّع جهاز متصل بالإنترنت تكنولوجيا المعصم ساعة ذكية جهاز Gear S أجهزة المعصم من سامسونج جهاز المعصم Gear S2 أجهزة قابلة للارتداء نمط الحياة الصحة سامسونج

5 اتجاهات جديدة في تمارين اللياقة لا يمكنك تفويتها في هذا الصيف

تبرز هذه الأيام مهارات جديدة في اللياقة البدنية. بعضها يدوم لسنوات عديدة والبعض الآخر يشكل صرعة سرعان ما تزول مع الأيام. وشهد العام الماضي بالتحديد انطلاق العديد من تمارين اللياقة التي نأمل أن تبقى.

تمرين الوزن

أصبحت تمارين الوزن تتمتع بشهرة واسعة، نظراً لبساطتها وعدم احتياجها لشيء سوى جسم الإنسان. وتعتبر تمارين الوزن وسيلة لتحسين التوازن والمرونة والقوة بدون الحاجة لأي أجهزة. وأهم ما في الموضوع أن بإمكانك متابعة تمرين الوزن من منزلك!

img1

ابدأ القفز

أصبح تمرين القفز العادي على الترامبولين يشهد انتشاراً واسعاً في المنطقة. وهو يتمتع بسهولة التطبيق، وملاءمته لجميع الأعمار، ومتعة أجوائه! ليس هذا فحسب، بل إن القفز مفيد لتنشيط القلب والجسم وتليين العضلات. وتجدر الإشارة إلى أن القفز لمدة 10 دقائق أكثر فعالية من الجري لمدة نصف ساعة.

img2

تقنية أجهزة المعصم

هناك أيضاً أجهزة تعقب اللياقة وأجهزة المعصم التي تمثل إحدى الاتجاهات السائدة في اللياقة. فأحزمة المعصم المتصلة بالانترنت تتيح لك تعقب جميع التمارين إلى جانب الوجبات وسرعة ضربات القلب وغيرها. إن جهاز Samsung Gear S2 المتصل بهاتفك الذكي يمنحك كافة الميزات الأساسية كرسائل البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية الخاصة بهاتفك. وقد تم إثبات أن وجود جهاز تعقب ورؤية مدى تقدمك هما حافز حقيقي للانطلاق!

تقنية HIIT

هي وسيلة لممارسة تمارين قاسية ومرهقة جداً خلال وقت قصير، وتتمثل في ممارسة تمرين أكثر إرهاقاً يليه تمرين أقل إرهاقاً لفترة أقصر ثم تمرين أكثر إرهاقاً لفترة أطول وهكذا، أي سيكون هناك تناوب بين التمارين الأكثر إرهاقاً والأقل إرهاقاً. ويعتبر هذا النوع من التمارين أكثر عرضة لحدوث إصابات لكنه أثبت فعالية كبيرة في تحسين أداء القلب وحرق الدهون

التمرين الوظيفي

يهدف التمرين الوظيفي إلى تحسين القدرة على أداء المهام اليومية بسهولة أكبر، والتي تتمثل في صعود السلالم وحمل الأطفال والقيام بالواجبات المنزلية الأساسية، والمهم أنه يتضمن تعرقاً وتمريناً منتظماً. هذا النوع من التمارين لا يهدف إلى تخسيس الوزن بل التمتع بنمط حياة أكثر صحة وقوة في الحياة اليومية.

img3